نلقي نظرة جديدة على نمط حياتك.

بوجداين: النموذج التنموي الجديد خارطة طريق متكاملة لرفع الرهانات الاجتماعية والاقتصادية

أكدت رئيسة مركز الدراسات والأبحاث حول المواطنة والحكامة والتنمية، مارية بوجداين، أن النموذج التنموي الجديد مشروع متكامل ومستدام يواكب الرهانات الاجتماعية والاقتصادية للمغرب.

وأوضحت مارية بوجداين، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا الورش الملكي يعد مشروعا مندمجا ومستداما لمواجهة الرهانات السيوسيو-اقتصادية، مسجلة أنه ورش يتطلب وضع مبادرات محفزة وخلاقة قابلة للأجرأة، وتتمحور حول العنصر البشري.

وأبرزت أن هذا الورش النموذجي متعدد السنوات يروم تحصين المكتسبات التي حققتها المملكة بفضل الريادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمتمثلة في تثمين العنصر البشري، وتحرير الطاقات الكامنة، وإعطاء دفعة جديدة للمسار التنموي بإطلاق جيل جديد من المداخل التنموية.

وأكدت أستاذة القانون العام بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتطوان أن إنجاح هذا الورش يقتضي تعبئة شاملة لكل الفعاليات الوطنية والانخراط التام في تفعيل النموذج التنموي الجديد، معتبرة أن هذا الأخير لا يشكل حلا سحريا للاختلالات المرصودة في تقرير اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد، بل هو دعوة متجددة من أجل التزام جماعي لبناء مغرب الغد بأيدي المغاربة.

وتوقفت عند ضرورة مواكبة تنزيل النموذج التنموي الجديدة بمواصلة الإصلاحات الهيكلية وبلورة الاستراتيجيات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وتقوية المؤسسات العمومية.

وخلصت الأستاذة مارية بوجداين إلى أن تفعيل النموذج التنموي الجديد سيشكل نقطة انطلاق ديناميــة حقيقية ومنعطفا حاسما من أجل بناء مغرب الرفاه والعدالة الاجتماعية والمجالية بأيدي المغاربة ومن أجل المغاربة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

downloadfilmterbaru.xyz nomortogel.xyz aplikasitogel.xyz hasiltogel.xyz paitogel.xyz