Take a fresh look at your lifestyle.

قيادي في التجمع: على بنكيران أن يعتذر للطالبي وللأحرار

محاذاة اللوغو

قال زين العابدين الحسيني، القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار بمدينة تطوان، وعضو مجلس جهة طنجة، إنه يتوجب على عبد الإله بنكيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، ورئيس الحكومة السابق، تقديم اعتذار علني، للوزير التجمعي رشيد الطالبي العلمي.

وقال الأستاذ الجامعي لبنكيران: “إساءَتُك لتطوان لم تُنس بعد، وها أنت تعود مرة أخرى للإِساءَة إليها، من خلال القذف والتجريح، الذي وجهته علناً وعلى رؤوس الأشهاد، لنائبها في مجلس النواب، ورئيس جماعتها السابق”.

وأضاف: “لقد أسأتُم بالغ الإساءة لرجل له أسرة، وله أصدقاء وأنا واحد منهم وأفتخر، وله حزب تدعي أن من بين أعضائه أصدقاء لك، كما تزعم، وهو أيضاً عضو في حكومة ، هي حكومة كل المغاربة”.

وأردف المتحدّث: “لقد أسرّ إليكَ بشهادتكَ أنه يثق بك! فقابلت الثقة بذاك الفعل الشنيع الذي يترفع عنه أشد الناس بساطة في التعلم والتكوين والمعرفة.. وليس من خرج من رحم الحركة الاسلامية”.

وأفاد القيادي التجمعي، أن بنكيران مطالب باعتذار علني للمسؤول الحكومي وحزبه، وخاطبه بقوله: “لقد أسأت إلى الرجل إساءة تستوجب اعتذاراً علنياً له، ولأهله، وأصدقائه، ومناضلي حزبه، وذلكَ أضعف الإيمان”.

 

- Advertisement -

التعليقات مغلقة.