نلقي نظرة جديدة على نمط حياتك.

تطوان تودّع ابنها البار المستشار محمّد الشرقاوي (صور)

ودّعت عصر اليوم، الخميس، مدينة تطوان، ابنها البار محمّد الشرقاوي، ووري الثرى بمقبرة طابولة، بحضور شخصيات سياسية ومدنية.

ولفظ المستشار بمجلس جماعة تطوان عن الفريق التجمعي، أنفاسه الأخيرة، مساء أمس، متأثرا بتداعيات إصابته بفيروس كورونا.

وشارك في مراسيم التشييع رئيس جماعة تطوان، وباشا المدينة، وبرلمانيين، وعدد من المنتخبين بمختلف المجالس.

ونوّه المشيّعون بأخلاق الراحل وبالتضحيات التي قدّمها في سبيل مدينة تطوان وساكنتها التي حجّت لجنازته.

وقال مصطفى البكوري: “برحيل سي محمد الشرقاوي؛ فقدنا اليوم بمدينة تطوان وفي حزب التجمع الوطني للأحرار رجلا عظيما وصديقا مخلصا ومناضلا كبيرا وقد خلفت وفاته أثرا بالغا في أنفسنا جميعا وحتى في نفوس الذين لم يعيشوا بقربه ولكن بلغتهم دائما عنه الأصداء الطيبة وهو ما عكسته مواقع التواصل الاجتماعي التي عجّت بتدوينات وتغريدات نعيه بحزن وأسى”.

وأضاف: “إننا رزؤنا اليوم وخسارتنا كبيرة في رحيل سي محمد الشرقاوي الذي عرفناه عن قرب وخبرنا أخلاقه العالية وتفانيه في خدمة الساكنة التي ظل دائما يضعها في صدارة اهتماماته ومداخلاته في مختلف المجالس والهيئات التي كان دائم الحضور بها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.